فصل (14)
💫 أسماء الله تعالى غير محصورة 💫
.
🌷 عن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:
“ما أصاب عبدا هم ولا حزن فقال: اللهم إني عبدك وابن عبدك وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك أو أنزلته في كتابك أو علمته أحدا من خلقك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك؛ أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري وجلاء حزني وذهاب همي؛ إلا أذهب الله همه وحزنه وأبدله مكانه فرحا”


.
🌷 قال ابن القيم رحمه الله: فجعل أسماء الله ثلاثة أقسام:
🌱 قسم سمى به نفسه، فأظهره لمن شاء من ملائكته أو غيرهم ولم ينزل به كتاب.
🌱 وقسم أنزل به كتابه فتعرَّف به إلى عباده.
🌱 وقسم استأثر به في علم غيبه، فلم يطلع عليه أحد من خلقه، ولهذا قال: “استأثرت به” أي تفردت بعلمه.
.
🌷 وبهذا يتبين أن أسماء الله غير محصورة في عدد معين
.
🌷 وأما الحديث الذي رواه البخاري ومسلم في صحيحهما عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “إن لله تسعة وتسعين اسما مائة إلا واحدا من أحصاها دخل الجنة ..”
فلا يفيد أن الله له تسعة وتسعين اسما فقط
بل يفيد أن من ضمن اسماء الله يوجد تسع وتسعين اسما ذات فضل عظيم ومن أحصاها أي تعلمها وتدبرها وعمل بها، فسوف يدخل الجنة بإذن الله
.
#مدارسة_فقه_الأسماء_الحسنى
#أم_عبد_الرحمن_مصطفى

Advertisements